الكنيسة قطعت صلتها بتجمع الرهبان في دير وادي الريان

الكنيسة قطعت صلتها بتجمع الرهبان في دير وادي الريان 
 
الكنيسة قطعت صلتها بتجمع الرهبان في دير وادي الريان
                                      الكنيسة قطعت صلتها بتجمع الرهبان في دير وادي الريان 
 
 
 
أكَّد القس بولس حليم، المتحدث الرسمي باسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، أن “الكنيسة قطعت صلتها بتجمع الرهبان في دير وادي الريان”، مشددًا على أن “الدير غير معترف به من الكنيسة، ولا من مجمعها المقدس”.

وأضاف “حليم” في تصريحات صحفية لـ”اليوم السابع”، اليوم: “ندعو الدولة لتطبيق القانون، واتخاذ ما تراه مناسبًا لشق الطريق الدولي”.

كان المهندس إبراهيم محلب، مساعد رئيس الجمهورية، قد زار الدير منذ أيام، والتقى رهبان الدير، وطالب بـ”السماح لمعدات هيئة الطرق بشق الطريق الدولي”.

الجدير بالذكر أن الدير يقع على مساحة 11 كم في قلب صحراء وادى الريان بالفيوم، وترغب الدولة في شق طريق الواحات من داخله، فيما يرفض الرهبان ذلك.

 

مقالات ذات صله